Saturday
21 May
 
  •  زيادة حجم الخط
  • حجم الخط الافتراضي
  • تقليل حجم الخط
Slideshow

النیروز و التقارب الثقافی

النیروز و التقارب الثقافی

النیروز مهرجان تاریخی ـ وطنی یحتفی به الایرانیون منذ زمن بعید ، ورثوه عن اسلافهم الماضین. و الاحتفال بالنیروز لا یقتصر على ایران وحدها ، بل یحرص الایرانیون فی معظم البلدان التی هاجروا الیها ، الاحتفال بالنیروز و احیاء الآداب والطقوس الخاصة به، و التعبیرعن انتمائهم الشعبوی المتجذر، وسعة انتشار الثقافة الایرانیة. ومن الواضح أن انتشارالاحتفال بالنیروز واعیاد الربیع ، امتد الى مناطق عرفت الحضارة الایرانیة وعاشت فی اکنافها ، و منها آسیا الوسطى، و القوقاز، و دول الجوار الایرانی فی الغرب و الشرق سواء العراق و ترکیا وباکستان و الدول المشرفة علی الخلیج الفارسی ، بل و بلاد أخرى نظیر بلدان البلقان و شبه القارة الهندیة. وفی الحقیقة ان هذا المهرجان الفخم تجاوزت أبعاده جغرافیا ایران و ثقافة الامة الایرانیة ، لیلقی بظلاله على حضور انسانی واسع الانتشار و مساحة جغرافیة متعددة الجهات . 

کلمة وزیرالثقافة والارشاد الاسلامی بمناسبة النیروز ربیع الطبیعة ، فرصة قیمة لتنامی الدبلوماسیة الثقافیة

کلمة وزیرالثقافة والارشاد الاسلامی بمناسبة النیروز ربیع الطبیعة ، فرصة قیمة لتنامی الدبلوماسیة الثقافیة

الربیع على الابواب، والنیروز حکایة انتصارالربیع.. والانتقال الى السنة الشمسیة الجدیدة مع تحول الطبیعة ، وتخطی مقاومة الشتاء القارص والصعب، وعودة الحیاة الى احضان الطبیعة؛ هو بمثابة إتاحة الفرصة للانسان لإستحضار یوم البعث، ووعی قدرة الخالق جلّ و علا ، و بذل ما بوسعه فی تحوّل النفس و اصلاح ابعاد وجوده ، سواء المعنویة و المادیة و الفکریة و الشخصیة و الاجتماعیة .

النیروز القاسم المشترک للتعایش و التضامن بین الشعوب التی تستوطن اقلیم نوروز الثقافی

النیروز القاسم المشترک للتعایش و التضامن بین الشعوب التی تستوطن اقلیم نوروز الثقافی

یحظى “ النیروز “ وآدابه وطقوسه العریقة ، بأهمیة خاصة فی أذهان الاقوام والشعوب التی تستوطن هضبة “ ایران الثقافیة “، والموزعة بین دول الایکو الثقافیة ، ومصر، وسوریا ، وعدد من مناطق شبه القارة الهندیة وأسیا الوسطی . وعلى مرّ العصور، کانت عادات و تقالید النیروز ـ التراث الانسانی العریق ـ تقام بمثابة مهرجان ثقافی متأصل فی تراث الشعوب والحیاة الیومیة لابناء هذه الارض الموغلة فی التاریخ .

نوروز أو النیروز المهرجان الوطنی والتاریخی للایرانیین مع اطلالة الربیع

نوروز أو النیروز المهرجان الوطنی والتاریخی للایرانیین مع اطلالة الربیع

[ نو] بالفارسیة تعنی الجدید. و[ روز ] بمعنى الیوم. فتأتی مجتمعة بمعنى الیوم الجدید ( نو روز ). واشتهرت هذه المناسبة باسماء عدیدة منها: (عید نوروز)، احتفالات فروردین، واعیاد الربیع . والعید یوم اعتاد الناس الرجوع الیه او الاجتماع فیه. ونتیجة لتحول السنة والانتقال الى سنة جدیدة، وبدء یوم جدید، یعتبر عید نوروز أقدم واکبر الاعیاد القومیة والوطنیة بالنسبة للایرانیین . ویشهد الاحتفال بالسنة الجدیدة العدید من العادات والتقالید والآداب الخاصة نظیر: ایقاد النار، الاحتفاء بالاربعاء الاخیرة من السنة، زراعة براعم القمح، تنظیف المنازل، تحضیر مائدة السینات السبع، استذکار الموتى وزیارة المقابر. اضافة الى ألعاب واستعراضات یتصدرها المهرج ، وهو عبارة عن اشخاص یتنکرون فی ملابسهم واشکالهم وینزلون الى الشوارع و یقومون بحرکات تضفی اجواء من البهجة والفرح لاسعاد الناس.

النیروز و جماله

النیروز و جماله

ها قد عاد عید النیروز بنوره یتألّق یملؤ آفاق الدنى بهجة و بهاءا یتدفق ها قد عاد و عید فجر الانتصار مهلل و ربیع أیامه و لیالیه مع أحکام الدین منسجم بانت أزهاره على مشارف أرضه الخصباء و الخضراء سحرا

رسالة رئیس مؤسسة ایکو الثقافیة بمناسبة عید نوروز النیروز عمود خیمة هویة الشرق

رسالة رئیس مؤسسة ایکو الثقافیة بمناسبة عید نوروز النیروز عمود خیمة هویة الشرق

ثقافة المجتمع ، هی بمثابة الهویة والمکوّن المعنوی لکل أمة ، تعبّرعن معتقداتها ، و توجهاتها ، و مبادئها و قیمها و اسلوبها فی الحیاة ، و ینظر الیها بإعتبارها جزءً لا یتجزأ من حیاة الناس . کما أن واقع الثقافة ومساحتها وتأثیرها العمیق على الصعید الوطنی و العالمی ، یؤکد اهمیة رصدها و التعرف على مقوماتها و الاحاطة بالاسس التی ترتکز الیها. و دول منطقة الایکو ECO ، تتمتع بأواصرعمیقة بالنسبة للمعالم الثقافیة . فالذاکرة التاریخیة ، والمیراث الثقافی ، و الآداب المشترکة ، والشخصیات البارزة العلمیة و الفکریة والادبیة و الفنیة ؛ کل ذلک اوجد طاقات استیعابیة مناسبة الى حد کبیر فی خلق نوع من التعاون و الانسجام بین شعوب هذه الدول.

عید النوروز: العید التراثی الأصیل لدى الشعب الإیرانی المسلم

عید النوروز: العید التراثی الأصیل لدى الشعب الإیرانی المسلم

إقامة الإحتفالات والأعیاد القدیمة لم تزل جزءاً أساسیاً من تراث الشعب الإیرانی المسلم الذی ینبغی حفظه من الضیاع، فالإیرانیون کان لهم العدید من الإحتفالات والمهرجانات التی لکل منها جذوره وحکمته وأصالته، وقد ورد ذکرها فی (الشاهنامة) للحکیم أبوالقاسم الفردوسی، وکذلک فی مصادر التأریخ الإیرانی الأخرى، فهناک الیوم، معلومات مفصّلة عن هذه الأعیاد والإحتفالات والمراسم والتقالید، مما ینبغی حفظ هذه التقالید ضمن قائمة التراث وصیانتها من الضیاع. ففی ایران القدیمة، کان یوجد ٢٤ إحتفالاً ومهرجاناً یقام کل منها فی یوم وشهر مُحدّد، وکذلک کانت توجد أربعة أعیاد وإحتفالات مهمة، ومن بین هذه الإحتفالات والأعیاد، عید نوروز، کذلک الإحتفال بأطول لیلة فی السّنة والتی تًسمّى لیلة( یلدا)، ومازال الإیرانیون بکافة طوائفهم وقومیاتهم یحتفلون بهذه الأعیاد إلى یومنا الحالی، ولهذا ینبغی تدوین جمیعها فی قائمة التراث الثقافی الإیرانی، وذلک لصیانتها من النسیان، لکونها جزءاً من ثقافة وتقالید وآداب الشعب الإیرانی العریقة، وفعلاً تم تسجیل کل من عید نوروز ولیلة یلدا المذکورین فی التقویم الشمسی الإیرانی، واللذین أصبحا تقلیداً متوارثاً وشائعاً یُعبّر عن أصالة الإیرانیین بکافة إنتماءاتهم وقومیاتهم وطوائفهم.

دبلوماسیة نوروز

دبلوماسیة نوروز

مما لاشک فیه ان الدبلوماسیة الثقافیة تعتبر محور الدبلوماسیة العامة لکل بلد وذلک لأنه فی الأنشطة الثقافیة یتم التعبیر عن أفکار الشعوب وابرازها بأفضل اسلوب ممکن .فالدبلوماسیة الثقافیة تزرع الثقة المتبادلة بین شعوب البلدان ، وهذه الثقة بدورها یمکنها ان تمهد الامور لکل بلد لیقوم –وفق الدبلوماسیة الثقافیة- بالتخطیط فی المجالات السیاسیة والاقتصادیة والعسکریة ایضا. وفی الواقع ان التواصل بین الناس - وفق الدبلوماسیة الثقافیة -، یتجاوز موضوع العلاقات علی صعید الحکومات ، وهذا الامر یساهم بإنشاء منصة محایدة للناس للتواصل مع بعضهم بعضا. کما انه فی هذه الدبلوماسیة الثقافیة، یتم اتخاذ قیمنا وقیم الآخرین بعین الاعتبار ، ومن خلال معرفة تنوع الثقافات والقیم یتم وضع الخاصة بسبل التعاون على جدول الأعمال . فی الدبلوماسیة الثقافیة ، یتم ایضا استقطاب جمیع الفئات من کبار وشباب وکافة الجماهیر من خلال تقلیل حواجز اللغة ، ویتم تحقیق التفاهم وازالة الاستنباطات الخاطئة وبالتالی تتجه القضایا الثقافیة المحلیة والأجنبیة نحو الانفتاح والتسامح والتفاهم .

نوروز والوحدة الوطنیة

نوروز والوحدة الوطنیة

تعتبر الأعیاد والاحتفالات الوطنیة من رموز التضامن الوطنی. فمن خلال المشارکة فی الاحتفال بعید نوروز ، یُظهر شعب إیران ، بناءً على العادات القدیمة ، تعاطفهم وتأملهم وتضامنهم بطریقة رمزیة ، وبهذه الطریقة ، یجددون على الأقل مرة واحدة فی السنة ، عهدهم مع أسلافهم وأقاربهم السابقین وتراثهم الماضی وکل المواطنین فی بلدهم ،ویهبون حیاة جدیدة للحفاظ على تراثهم. ولاشک ان مستقبل الثقافة والحضارة الإیرانیة أیضًا یعتمد على تقویة أو إضعاف عناصرها الثقافیة فی منطقتها الجغرافیة. وطبعا ان استمرار قبول الثقافة الإیرانیة سوف لن یکتب لها النجاح المستمر فی الحدود الداخلیة وفی مجالات الثقافة خارج إیران الا إذا احترمنا عملیا عوامل تضامننا الثقافی والحضاری الإیرانی وقمنا بتنظیم علاقاتنا الداخلیة وبالتالی الخارجیة على أساس ذلک.

عید النیروز.. شعائر الفرح

عید النیروز.. شعائر الفرح

عند مراجعة المواقف السلبیة من العید الذی اتفقت علیه الکثیر من الشعوب، والذی یُطلق علیه “ النیروز “ فی المناطق الفارسیة والکردیة، أو “ شم النسیم “ فی مصر، أو “ عید الربیع “ فی الشمال الإفریقی، وغیرها من التسمیات نجدها تعود لسببین:

الأدباء العرب والاحتفال بعید النوروز

الأدباء العرب والاحتفال بعید النوروز

اهتم الأدباء العرب بالأعیاد الفارسیة إهتماماً بالغاً، فقد سجّلت کُتُب التأریخ والأدب، هذه الأعیاد بصورة دقیقة، مبیّنة سُنَنها، وعادات أقوامها، وما فیها من طقوس، وصّوروها علی أنّها رمز للخیر والمحبّة والوفاق والحوار، ولم ینظروا إلیها علی أنها أعیاد لیست لها صلة بالاسلام، وأنها عائدة إلی العقائد الفارسیة القدیمة، لذلک رووا أجمل قصائدهم فی مناسباتها ، وزیّنوا بها دواوینهم وکُتبهم، ویظهر لنا جلیاً من التأریخ أن عظماء المسلمین والخلفاء والسلاطین والأمراء کانوا یقیمون الاحتفالات فی هذه المواسم علی أنها أعیاد مبارکة لا أعیاد لا تمتّ إلی الاسلام بصلة، وفی هذا إظهارللتفاعل الثقافی والحضاری الذی حدث بین العرب والفرس عن طریق أعیادهم، وهذا التفاعل بین الأمّتین العربیة والفارسیة، یُمثّل واحداً من أفضل التجارب الإنسانیة التی حصلت بین شعوب العالم، من النواحی الثقافیة والحضاریة والاجتماعیة والسیاسیة والدینیة، وبهذا الاتصال الروحی والعقلی، استطاعت الأمّتان أن تشیّدا صرحاً عظیماً وحضارة إنسانیة نهلت منها الأمم الأخری، ففی هذا المجال کانت تنشد المئات من القصائد الشعریة الرائعة التی یتغنّى فیها أصحابها بجمال الطبیعة، وما یواکبها من عطاء وبرکة، حیث تجلّی ذلک فی الأعداد الهائلة من المقطوعات النثریة، حتی أصبحت تُشکّل باباً مستقلاً من أبواب الأدب، بحیث یمکن أن یکون موضوعاً خصباً لدراسة الدارسین والباحثین، حیث یطرحون فیه نظراتهم وتحلیلاتهم .

مراسم واحتفالات عید النوروز لدى شعوب العالم المختلفة

مراسم واحتفالات عید النوروز لدى شعوب العالم المختلفة

یحتفل الإیرانیون والأکراد والأتراک وقومیات أخرى بعید النوروز الذی یُصادف أول أیام الربیع وتحوّل الفصول، إذ یعتز الإیرانیون على اختلاف أعراقهم وأدیانهم بإحیاء عید النوروز (رأس السنة الإیرانیة) الذی یُعتبر أهم وأقدم الأعیاد الوطنیة والدینیة لدیهم باعتباره جزءاً من الهویة القومیة الفارسیة.

التعمق فی أساطیر الاحتفال بنوروز

التعمق فی أساطیر الاحتفال بنوروز

یمکننا أن نعتبر أن الاحتفال بنوروز نابع من ثلاثة مفاهیم اسطوریة مهمة، وبشکل عام فان هذه المفاهیم الاسطوریة معروفة برمتها لدى البشریة، وتعود هذه المفاهیم الثلاثة الى الهویة المشترکة للاساطیر البشریة والتی تأخذ بنظر الاعتبار الهویة الثقافیة المشترکة للبشر بشکل عام.هذه المفاهیم الاسطوریة الثلاث هی: کیف وُجدت الخلقة، والوقت أو الزمن، والزراعة، ونوروز یروی لنا الصورة الرمزیة للوحدة بین هذه المفاهیم الاسطوریة المهمة الثلاثة، حیث استطاع الانسان أن یعبر عنها بشکل عملی من خلال الاحتفال بنوروز.

طهران التی سحرتنی بشبابها واناقتها وتوثبها برغم الحصار..

طهران التی سحرتنی بشبابها واناقتها وتوثبها برغم الحصار..

فی عصر یوم بارد ممل هاتفنی د. یحی غدار یستمزجنی زیارة لطهران بمناسبة احیاء سنویة فارس المقاومة - شهید القدس قاسم سلیمانی فالدعوة للمشارکة بالمناسبة ولعقد اجتماع للهیئة التنفیذیة للتجمع العالمی لدعم خیار المقاومة، هنأته على الفرصة المتاحة للتجمع، وللدور الکبیر الذی تراه فیه ایران ولتکریم التجمع وشخص امینه العام د غدار على ما بذله ونشاطه ومسیرته فی دعم المقاومة واشهار ثقافتها وقضیتها، واستأذنته بعض الوقت لأقرر المشارکة من عدمها، فالظروف قاسیة والاهتمامات کثیرة فی ظروفنا المأزومة الى حد فقدان ابسط حاجات الحیاة واولویاتها ثم حسمت فالفرصة متاحة للتعرف على ایران من قرب وبتماس مباشر بعد فرض العقوبات والحصار غیر المسبوق علیها وللتثبت مما یقال ویثار عن ازماتها الکارثیة وجوعها وافتقادها لأبسط الحاجات

تطور القطاع السیاحی فی إیران

تطور القطاع السیاحی فی إیران

مما لاشک فیه ان الثورة الاسلامیة فی ایران تمکنت رغم کل التحدیات التی واجهتها خلال اکثر من اربعة عقود(٤٣عاما ) من احداث الکثیر من التغییرات الجذریة وتحقیق انجازات باهرة على مختلف الاصعدة العلمیة والتقنیة والطییة والعسکریة والعلوم والصناعات الفضائیة وکذلک فی جمیع البنی التحتیة، ومنها القطاع السیاحی ،و رغم إن القطاع السیاحی حقق إنجازات کبیرة خلال العقود الماضیة ، لکن لازال هناک مجال واسع لتحقیق المزید من النجاح کی تتوصل ایران للمکانة التی تستحقها عالمیا، نظرا لطاقاتها السیاحیة الجمة، واتساع رقعتها الجغرافیة واحتوائها على اهم المواقع الاثریة فی العالم اضافة الى غناها بالاماکن الطبیعیة الساحرة.

النیروز فی شبه القارة الهندیة

النیروز فی شبه القارة الهندیة

اذا ما القینا نظرة عبر نافذة التاریخ الى بلاط السلاطین فی شبه القارة الهندیة ، نرى ان الحماس و الفخامة هی ذاتها الموجودة فی بلاط سلاطین ایران . ذلک ان الاصول والجذور التاریخیة للاحتفال بالنیروز بدرجة من العمق و الاستحکام ، جعل من هذه الطقوس والآداب الخاصة تنتشر فی اوساط الکثیر من ابناء شبه القارة الهندیة الى یومنا هذا.. الاحتفال بالنیروز ـ باعتباره ربیع الطبیعة ـ فی الهند التی تعد مهد احدى اقدم حضارات العالم ، و لدیها مشترکات ثقافیة و تاریخیة کثیرة مع الامة الایرانیة ، یحظى باهمیة کبیرة فی شبه القارة على مدى قرون ، فضلاً عن أنه یقام فی الوقت الحاضر بأبهة خاصة. و من الواضح ان هذا المهرجان التاریخی دخل شبه القارة الهندیة من ایران ، و فی هذه البلاد امتزج بثقافات متعددة ، بما یتناغم مع الاجواء و المناخ ، و کذلک المشترکات القومیة لأهالی اقالیم شمال باکستان و الهند ، ای منطقة کشمیر .

الأبعاد الأدبیة الرفیعة لعید النوروزعند مختلف الشعوب المسلمة

الأبعاد الأدبیة الرفیعة لعید النوروزعند مختلف الشعوب المسلمة

نوروز هو الیوم الذی یتجدد فیه العطاء والمحبة والتآخی والتضامن بین شتى أبناء إیران العزیزة، وعلاوة عن التفسیر اللغوی له، إلا أن المعنى الواسع یحدّده أهل الإیمان والعلم والدرایة، أی العید لیس بإرتداء الثیاب الفاخرة وتناول أنواع الأطعمة الشهیة، والتمتّع بسائر اللذائذ، وإن کانت محلّلة بالطبع، بل لابد من معرفة النواحی المعنویة للعید، أی أنواع الصلوات والعبادات والأدعیة المأثورة.

نوروز رمز للأخوة والثقافة المشترکة

نوروز رمز للأخوة والثقافة المشترکة

یعتبرُ عید الربیع أو “النوروز” عید المحبة والإخاء والتسامح؛ عید إظهار العبودیة لله تعالى، وفرصة لنقل قیم الثقافة الشرقیة وسننها وعادات أقوامها إلى العالم الغربی، إذ یحمل هذا العید أعمق معانی التکاتف والألفة التی تعکسها دلالیًا النسائم الأولى للربیع، وهو عید تحتفل به بلدانٌ وشعوب عدّة فی المنطقة، هی إیران وترکیا وأفغانستان وأوزبکستان وطاجیسکتان وقرغیزیا وأذربیجان والعراق والقبائل الکردیة، منذ ٤ آلاف عام. یجسد هذا العید أعظم معانی التسامح والسعادة والبهجة، وهو رمز للأخوة والثقافة المشترکة التی تجمع بین شعوب أوراسیا.

أرشيف الدورية

236 235
234 231
أكثر
أفضل العناوين مشاهدة
Pause Previous Next 1/5